واقع المجتمع المدني في الجزائر دراسة ميدانية لجمعيات مدينة بسكرة أنموذجا

Chaouch khouane, Djahida (2015) واقع المجتمع المدني في الجزائر دراسة ميدانية لجمعيات مدينة بسكرة أنموذجا. ["eprint_fieldopt_thesis_type_phd" not defined] thesis, Université Mohamed Khider - Biskra.

[img]
Preview
Text
Socio_d10_2015.pdf

Download (3MB) | Preview

Abstract

تهدف هذه الدراسة إلى تحليل واقع المجتمع المدني في الجزائر وفهم خصوصياته وملامحه التي تشكلت منذ إثر سلسلة من التغيرات الاجتماعية والسياسية والاقتصادية والأمنية التي مرت بها الجزائر في العقود الأخيرة، إضافة إلى العوامل الخارجية المرتبطة أساسا بالعولمة وتطور وسائل الاتصال، والظروف السياسية الإقليمية والدولية. كل هذه العوامل وغيرها قد ساهمت في صناعة المجتمع المدني الجزائري وإعطائه أبعادا تختلف بالضرورة عن النمط المثالي للمجتمع المدني الحديث، سواء على مستوى البنية أو الوظيفة أو التفاعل مع مختلف الفواعل الاجتماعيين. ومن اجل وضع تصور واضح المعالم يقترب أكثر فأكثر من البيئة والظروف الطبيعية التي تحيط به، تسعى هذه الدراسة إلى الكشف عن واقع المجتمع المدني الجزائري وذلك من خلال طرح تساؤل رئيسي مفاده: - ماهو واقع المجتمع المدني الجزائري؟ وتنبثق منه جملة من التساؤلات الفرعية التي تحاول أن تحيط بهذا الواقع: - ما هي طبيعة النخبة الممثلة للمجتمع المدني في الجزائر؟ - ماهي طبيعة البنية المؤسسية لمؤسسات المجتمع المدني الجزائري؟ - ماهي طبيعة العلاقة بين الدولة والمجتمع المدني الجزائري؟ - مادور المجتمع المدني الجزائري في التنمية؟ وبحثا عن إجابة لهذه التساؤلات عمدت الدراسة إلى التأصيل لمفهوم المجتمع المدني والبحث عن أصوله النظرية عبر مختلف التيارات الفلسفية التي أسست له، ومن ثم كيفية تناول الفكر العربي لهذا المفهوم، إلى جانب توضيح أهم خصائص المجتمع المدني الحديث، و للتمكن من مقاربتها بواقع المجتمع المدني في التجربة التاريخية الجزائرية. كما اهتمت الدراسة النظرية بتتبع التطور التاريخي للمجتمع المدني في الجزائر منذ ما قبل الاحتلال الفرنسي للجزائر وما بعده، ومن ثم استخراج أهم المبنى والمؤسسات التي تشكل مورفولوجية المجتمع المدني في الجزائر، وخصائصها، وأهم عوائقه. وفي شقها الميداني استخدمت الدراسة المنهج الوصفي التحليلي، حيث استعانت بعينة مكونة من خمسين جمعية نشطة من مدينة بسكرة أنموذجا، تم معها تطبيق الاستمارة كأداة رئيسية لجمع البيانات. وفي الأخير توصلت الدراسة إلى جملة من النتائج يمكن إيجازها فيما يلي: - تتشكل النخبة الممثلة للمجتمع المدني من أشخاص ذوي تعليم عال، ذوي مهن إدارية أو تعليمية، وذوي دخل متوسط ، يمتلكون خبرة متنوعة في العمل الجمعوي، والعمل السياسي. لديهم طموحات سياسية يسعون إلى بلوغها من خلال المكانة والتكوين الذي يكتسبونه من النشاط الجمعوي. تمتلك الجمعيات بنية مؤسسية جد ضعيفة، وتمارس عملها بشكل يتمحور حول شخص الرئيس أو الأعضاء المؤسسين. ولا تمتلك تقاليد الممارسة الديمقراطية أو التداول على القيادة. كما أنها لا تلتزم بقوانينها الداخلية التي تمثل وسيلة للحصول على الاعتماد. - تتمتع الجمعيات بهامش من الحرية، وتعتمد على الدولة في تمويلها، ورغم أن علاقتها بالدولة تبدو في ظاهرها علاقة تعاون، غير أن معايير تقديم المساعدات المادية والتعاون والاستشارة... كلها غير محددة وغير واضحة، وتعتمد على شطارة الرئيس، وهو ما يجعل هذه العلاقة علاقة تبعية وخضوع. - لا يشكل المجتمع المدني آلية للهيمنة وإنما ينظر إليه كمنافس للدولة ولهذا تسعى الدولة للحد من نموه وقوته. - تسعى الجمعيات للمساهمة في التنمية غير أن أنشطتها تتمركز في مجالات محدودة (التوعية والتطوع وتقديم المساعدة)

Item Type: Thesis (["eprint_fieldopt_thesis_type_phd" not defined])
Subjects: H Social Sciences > H Social Sciences (General)
Divisions: Faculté des Sciences Humaines et Sociales > Département des sciences sociales
Depositing User: Admin01 TMLBiskra
Date Deposited: 22 Oct 2015 09:13
Last Modified: 22 Oct 2015 09:13
URI: http://thesis.univ-biskra.dz/id/eprint/1481

Actions (login required)

View Item View Item