المركز و الهامش في روايات عزالدين جلاوجي

Djidjekh, Souria (2017) المركز و الهامش في روايات عزالدين جلاوجي. Doctoral thesis, Université Mohamed Khider - Biskra.

[img] Text
Thèse_lmd_04_2017.pdf

Download (6MB)

Abstract

تناول البحث موضوع المركز والهامش في روايات عز الدين جلاوجي، من خلال مقاربة مجموعة مختارة من رواياته، أبرزت فيها التقابل بين ماهو مركزي، وماهو هامشي، مثل ( الأدب الشعبي/ الأدب الفصيح، الحاشية/ المتن، المدينة/ القرية، الماضي/ الحاضر، الأغنياء/ الفقراء...) ما يدخلنا في جدلية المركزي والهامشي. جاء البحث في مقدمة وأربعة أبواب، وخاتمة، الباب الأول يحمل عنوان: إشكالية المركز والهامش، وجعلته في فصلين: الفصل الأول معنون بــ: المركز والهامش في اللغة والاصطلاح، وفيه يتم التعرّض إلى مفهوم المركز والهامش، لغة واصطلاحا، من خلال البحث في مجالاته المختلفة: ( الاقتصادية، الاجتماعية، السياسية، الثقافية، الأدبية) وجاء الفصل الثاني بعنوان: طبيعة العلاقة بين المركز والهامش، ويبحث في إشكالية العلاقة بين المركز والهامش، التي لاتستقر على كفة واحدة، فقسمت العلاقة بينهما إلى صنفين هما: • علاقة تعايش وتكامل، مستحضرة هذه العلاقة عبر مجموعة من الثنائيات، نذكر منها: (اللغة الفصحى/ اللغة العامية)، ( المتن/ الحاشية)، (الأدب الذكوري/ الأدب النسوي) • علاقة صراع وتنافس: وذلك عبر علاقة العرب بالغرب، في إطار محاولة الغرب حكم العالم ونشر ثقافته وفق منطق أحادي، ضمن مشروع العولمة. أما الباب الثاني فكان بعنوان: من مركزية التقليد إلى حداثة التجريب، وجاء بدوره مكونا من فصلين، وسمت الأول بــ: من غطرسة المركز إلى اعتبار الهامش، وتناولت فيه: إعادة الاعتبار للعنونة، وجدلية المتن والحاشية في روايات جلاوجي، والفصل الثاني موسوم بـــ: تجليات الشعرية وتداخل الأجناس، وتناولت فيه: شعرية اللغة، التعدد اللغوي، التناص وتداخل الأجناس، وعملت على التحري عن هذه العناصر والخصائص في روايات جلاوجي. وحضر الباب الثالث بعنوان: هاجس المركز والهامش في روايات جلاوجي، ويتكون هو الآخر من فصلين، الأول عنون بــ: المكان بين المركز والهامش في روايات جلاوجي، وتوقفت عند ثنائية القرية والمدينة، وما تجسده من فروقات تبرز تهميش القرى والأرياف، في مقابل استأثار المدينة بكل مشاريع التنمية والإصلاح، وهذا ما يدين المسؤولين، ويحيل إلى فساد السلطة، والفصل الثاني بعنوان: ديناميكية الزمن في روايات جلاوجي، وسلّطت فيه الضوء على مجموعة من التقابلات أبرزها: (زمن الثورة/ زمن الاستقلال)، ( التاريخ العربي/ الراهن العربي). وجاء الباب الرابع بعنوان: الشخصية بين المركز والهامش، ويتكون هذا الباب من ثلاث فصول، الفصل الأول وسم بــ: الشخصية المركزية، عرّفنا فيه شخصيات المركز التي تتميز بسيطرتها ونفوذها في المجتمع، ثم استخرجنا الشخصيات التي تنتمي إلى هذا الصنف، والفصل الثاني موسوم بــ: الشخصية الهامشية " الفئة المثقفة" في روايات جلاوجي، حيث تعرضنا إلى مفهوم المثقف وأنماطه، ودوره في المجتمع، مع استنباط الشخصيات المثقفة بأنواعها من روايات جلاوجي، وصولا إلى الإشارة لضرورة إعادة الاعتبار للمثقف المهمّش وضرورة تفعيل دوره في المجتمع، والفصل الثالث كان بعنوان: الشخصية الهامشية " الفئة البسيطة"في روايات جلاوجي، تعرضنا فيه لمفهوم الشخصيات البسيطة، مع استخراج أبرزها من روايات جلاوجي، والتوقف على أسباب تهميشها وتغييبها في المجتمع. ضمّت خاتمة البحث أبرز النتائج المتوصل إليها من خلال التنظير والتطبيق، أبرزها، جدلية العلاقة بين المركز والهامش وعدم استقرارها على كفة واحدة ، وتحكّم التقابل بين المركزي والهامشي بكل أشكاله في البناء العام لروايات جلاوجي في هذه الدراسة، وقد شمل أغلب المكونات السردية( الشخصيات، الزمان، المكان، اللغة )، وقد عزّز هذا التقابل جمالية الدراسة. إن البحث في المركز والهامش يفتح آفاقا جديدة ولا محدودة في الأدب، فلا تبقى هذه الثنائية مقتصرة على المجالات الأخرى( الاقتصادية والاجتماعية والسياسية)، وإنما يتسع مداها الإبداعي والجمالي ليمسّ الأدب بفروعه، لاستقصاء التقابلات الموجودة فيه وفقا لهذه الجدلية، والوقوف على دلالاتها وجماليتها.

Item Type: Thesis (Doctoral)
Uncontrolled Keywords: المركز- الهامش – أدب الأقليات – الأنا- الآخر- المثقف – السلطة
Subjects: P Language and Literature > PV Arabic
Divisions: Faculté des Lettres et des Langues > Département de langue arabe
Depositing User: Admin01 TMLBiskra
Date Deposited: 14 Mar 2017 08:06
Last Modified: 14 Mar 2017 08:06
URI: http://thesis.univ-biskra.dz/id/eprint/2821

Actions (login required)

View Item View Item